حذاري من علامات "إدمان الإنترنت" الأربعة

 

جريدة صوت البصرة/متابعات

لابد من أنك تتساءل الآن عن عدد الساعات التي تجعلك مصنفاً "كمدمن" على الإنترنت، تجيبنا عن هذا التساؤل عالمة النفس الأمريكية كيمبرلي يونغ Kimberly Youngالتي تعد من أول الأطباء الذين عكفوا على دراسة إدمان الإنترنت في الولايات المتحدة منذ عام 1994. 
وتعرف يونغ "إدمان الإنترنت" بأنه استخدام شبكة "الإنترنت" أكثر من 38 ساعة أسبوعياً. 
إليك 4 علامات مهمة تنبئ ببداية إدمانك على الإنترنت:
1- ليس لديك هدف محدد لا تستطيع الاستغنناء يومياً عن استخدام الإنترنت، وفي الوقت نفسه ليس هناك هدف حقيقي تقوم به، فأنت تفتح بريدك الإلكتروني وتشاهد حسابك على فيس بوك وتدردش مع أصدقائك وترسل إيميلات العمل وتبحث عن أشياء عبر غوغل وتقوم بتنزيل أفلام وأغانٍ، فاهتمامك منصب على أشياء كثيرة، لذلك تنشغل في اجتماعات العمل بكل الأصوات خارج الغرفة وتخرج لتشاهد ما يحدث كلما سمعت ضوضاء، وذلك لن يجعل منك الموظف المثالي.

2- لا تستخدم التلفزيونلم تعد تتابع التلفزيون لأنك تشاهد كل شيء "أونلاين" على الإنترنت، حتى أفلامك المفضلة تشاهدها عبر الإنترنت مقطعة لأجزاء كثيرة.
3- تعرف كل شيء يحدث قبل حدوثهتزور عشرات المواقع  والمنتديات يومياً، وتعرف كل شيء يحدث لدرجة أنك تعرف نتيجة المباراة قبل أن تبدأ وتعرف وفاة فنان قبل أن يعلن خبر موته، وعندما يرسل لك أصدقاؤك فيديو أو موضوعاً مضحكاً يكون قديماً جداً بالنسبة لك، فأنت مطلع على كل شيء!
4- اضطراب النوميعاني مدمن الإنترنت من اضطرابات النوم بسبب حاجته المستمرة إلى تزايد وقت استخدامه للإنترنت إذ يقضي أغلب المدمنين ساعات الليل كاملة على الإنترنت ما يتسبب في إرهاق بالغ للمدمن و يؤثر على أدائه في عمله أو دراسته كما يؤثر ذلك على مناعته فيضعفها ما يجعله أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.
كما أن قضاء المدمن ساعات طويلة دون حركة تذكر يؤدي إلى آلام الظهر وإرهاق العينين ويجعله أكثر عرضة لمرض النفق الرسغي «Caspal turnel syndsome» الذي يسبب آلام اليد والأصابع.