جريدة صوت البصرة :السومرية نيوز

أعلنت إدارة الشركة المنفذة لمشروع بناء المدينة الرياضية في البصرة، الثلاثاء، عن قرب تسليم المدينة إلى وزارة الشباب والرياضة، فيما أبدت الحكومة المحلية ثقتها بإقامة بطولة كأس الخليج بنسختها المقبلة في المحافظة.

وقال مدير الشركة الأهلية المنفذة عبد الله عويز الجبوري خلال مؤتمر صحافي مشترك عقد في موقع المشروع، وحضرته "السومرية نيوز"، إن "المدينة الرياضية أصبحت جاهزة للقيام بالغرض الذي أنشأت من أجله، وتم تشغيل منشآتها ومنظوماتها بشكل تجريبي، والمدينة في طور التسليم الى الوزارة، إلا أن إجراءات التسليم تستغرق بعض الوقت"، مبيناً أن "الشركة تقوم حالياً بوضع اللمسات الأخيرة على المشروع، مثل تأثيث العمارات السكنية".

ولفت الجبوري إلى أن "الشركة لا علاقة لها بفعاليات تشغيل وإدارة المدينة، وهذه الفعاليات لا تقل أهمية من تنفيذ المشروع الذي يعد الأكبر من نوعه في العراق"، مضيفاً أن "النواقص البسيطة تخضع للمعالجة، والعقد المبرم مع الوزارة ينص على قيامنا بصيانة المشروع لمدة عامين بعد إنجازه، وخلال هذه الفترة سنعالج كل النواقص الجزئية".

من جانبه، قال مدير مديرية الشباب والرياضة في البصرة وليد الموسوي خلال المؤتمر إن "وفداً من الاتحادات الكروية الخليجية سيزور البصرة قبل حلول شهر رمضان ليطلع على التحضيرات المتعلقة باستضافة البطولة، وحتى يتأكد من جدية الحكومة في انجاز جميع التحضيرات قبل شهرين من موعد البطولة".

بدوره، قال معاون محافظ البصرة معين الحسن في حديث لـ"السومرية نيوز"، والذي كان أحد أعضاء الوفد العراقي الذي اجتمع في الأسبوع الماضي مع أمناء سر الاتحادات الكروية الخليجية في إمارة دبي إن "الوفد الذي حضر الاجتماع قدم للجانب الخليجي تقارير أصدرتها دوائر حكومية عن نسب انجاز المشاريع المتعلقة باستضافة البطولة، بما فيها مشاريع تقضي ببناء فنادق ذات خمس نجوم وتبليط طرق وتشجير جوانبها"، معتبراً أن "الحكومة المحلية مهتمة كثيراً بالمشاريع الساندة لاستضافة البطولة، وقبيل انطلاق البطولة ستنفذ في المحافظة خطة أمنية متكاملة، فضلاً عن خطة خدمية ذات محاور مختلفة".