جريدة صوت البصرة:
صرح مدير مركز علوم البحار في جامعة البصرة مالك حسن عن قرب افتتاح مركز دولي لمنح شهادة في الغوص العلمي،جاء ذلك اثناء كلمته التي القاها في افتتاح رحلة(لؤلؤة البصرة) الاستكشافية للسواحل العراقية خلال شهر حزيران الجاري. 
 
واضاف حسن ان الهدف من الرحلة التي سيشترك فيها باحثين من الكويت تهدف الى اعطاء صورة علمية دقيقة للمنطقة ووضع بيانات بيئية دقيقة،ومقارنة البيانات الحالية مع البيانات السابقة لغرض تحديد اثر المتغيرات المختلفة، وتحديد تصاريف شط العرب ومعرفة التأثيرات المحتملة للمشاريع الاستثمارية على المناطق الساحلية وكذلك تحديد التنوع الاحيائي واهم الانواع الغازية. 
 
وبين ان الرحلة التي تستمر عشرة ايام من المؤمل لها ان تحصل على عدة نتائج مهمة منها معرفة تصاريف مياه شط العرب الحالية او المتوقعة مستقبلا وقياس ملوحة مياه شط العرب ودراسة تبادل الكتل المائية بين مياه خور الزبير وخور عبد الله ومياه شمال غرب الخليج وقياس نوعية مياه وكمية المغذيات في شط العرب ومنطقة شمال غرب الخليج وقياس تركيز مصادر الملوثات العضوية ودراسة وضع التنوع الاحيائي والانواع الغازية لمياه شط العرب ومياه شمال غرب الخليج وانجاز تقويم الاثر البيئي لمينائي مبارك والفاو الكبيرين على مياه شمال غرب الخليج.
واشار الى ان مركز علوم البحار وبالتعاون مع جامعة فرايبرغ الالمانية تمكن من استحداث وحدة الغوص العلمي في المركز وفق الاتفاقية التي وقعت بين الطرفين عام 2009 والتي تنص على تدريب غواصين ومنحهم شهادة دولية في الغوص العلمي الذي يأخذ على عاتقه دراسة المشاكل البيئية للمياه الساحلية وشط العرب واجراء مسوحات قاع البحر للكائنات الحيوانية والنباتية باستخدام التصوير لتقييم بيئات التجمعات السمكية وتعدادها ونصب اجهزة ومعدات للمراقبة على اعماق مختلفة لدراسة الواقع البيئي ومسح وتوثيق المنصات الاصطناعية وتأثيراتها على البيئة البحرية وبيئة القاع. 
 
وعن الجهات المستفيدة من استحداث هذه الوحدة اوضح مدير المركز ان عدة مؤسسات في المحافظة تستفيد من هذه الوحدة منها مديرية الموانئ ووزارة البيئة والهندسة البحرية وغيرها من الدوائر.(النهاية)