جريدة صوت البصرة/خاص

قالت رئيسة لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة الديوانية السابق وداد الحسناوي ان الولايات المتحدة الامريكية غير جادة في محاربة داعش وان كل ماتقوم به هو تضليل اعلامي للتغطية على علاقتها مع هذا التنظيم الارهابي .

 

جاء ذلك في بيان صحفي اصدره مكتبها الاعلامي هذا اليوم , واوضحت ان امريكا هي التي مولت وجهزت هذا التنظيم بالاسلحة والاعتدة الامريكية المتطورة  في سوريا بمعاونة تركيا والسعودية وبعض الدول, وهي التي رفضت الطلبات المتكررة للحكومة العراقية السابقة بضرورة قصف معسكرات داعش على الحدود السورية العراقية .

 

وبينت الحسناوي ان امريكا ستوجه بعض الضربات لداعش لكنها لن تقضي على هذا التنظيم نهائيا لحاجتها له في تحقيق اهدافها في المنطقة المشتعلة طائفيا .

 

وشددت على ان السعودية هي الراعي الروحي لداعش ومرتكز افكاره ومعتقداته التكفيرية  والمتطابقه تماما مع المنظومة الفكرية التي تقوم عليها الدولة السعودية لذا فلايمكن لهذه الدولة الا ان تكون منبعا للشر وتصدير الارهاب ولا خير في حلف دولي لمقاتلة داعش تكون السعودية احد اعضاءه .