جريدة صوت البصرة/خاص

يا ابناء شعبنا العراقي الصابر

يا ابناء محافظة النجف الاشرف الشجعان

في الوقت الذي يتعرض له شعب العراق من هجمات قوى التكفير والارهاب التي لا تعرف سوى بث قتل الناس واثارت الفتنة  ونشر الاحقاد وشق وحدة الشعب واستقراره ،وبث الاشاعات الكاذبة والمغرضة .

نؤكد حرص مديرية شرطة محافظة النجف الاشرف على حفظ الامن  في محافظتنا و تعبئة الجماهير باتجاه المساهمة الفاعلة في حماية امن البلاد والدفاع عنه ، وتلبية لنداء الوطن والمرجعية الدينية العليا ، وقد هب ابناء الشعب العراقي من الغيارى للتطوع والدفاع عن المقدسات ، وحماية العملية السياسية في الوطن، ومن الضروري ان يتوحد الصف والكلمة لقهر الارهاب وتحقيق الامن والامان والاستقرار للعراق .

فالعراق اليوم يسطر  الملاحم وفي سابقه  قل نظيرها ، توافد عشرات الالاف من الشباب من مختلف شرائح المجتمع النجفي للتطوع ، فضلا عن اعلان مئات الالاف من ابناء العشائر لدعم ونصرة قواتنا الامنية التي تخوض اعتى المعارك ضد عناصر داعش والقاعدة الارهابية ، وهي تنتظر دورها الوطني في حماية العراق والدفاع عن العراقيين بكل طوائفهم وحماية المقدسات كافة.

وفي الختام تعاهد الاجهزة الامنية في المحافظة جميع ابناء الشعب العراقي على ان تبقى السد المنيع واليد الضاربة التي لن ترحم من يتلاعب بأرواح الناس وممتلكاتهم ، وان المحافظة مطمئنة ومستقرة وان الخطط الامنية التي نطبقها ، ستدحر كل من تسول له نفسه ان يمس امن الوطن والمواطن .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .