جريدة صوت البصرة : محمد ألعيداني

زار وفد سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) برئاسة سماحة السيد حازم الاعرجي وبرفقة الشيوخ الاجلاء ديوان الوقف السني في المحافظة البصرة لتقديم التعازي باستشهاد خطباء وائمة المساجد في قضاء الزبير

وكان في إستقبال سماحة السيد حازم الاعرجي والوفد المرافق له رئيس دائرة الوقف السني في البصرة الشيخ محمد البلاسم ورؤساء ووجهاء عشائر سنية في محافظة البصرة .

وقدم السيد حازم الاعرجي تعازي سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله) الى ديوان الوقف السني باستشهاد ثلاثة من رجال الدين الافاضل في محافظة البصرة الذين اغتالتهم العصابات الإجرامية مبيناً ان تلك العصابات تسعى لإثارة النعرات الطائفية بين ابناء البلد الواحد في محاولة يائسة لإحداث فجوة في اللحمة الوطنية.

من جانبه رحب الشيخ محمد البلاسم رئيس دائرة الوقف السني في البصرة بهذه الزيارة لوفد سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر (اعزه الله ) ودعا السيد الاعرجي ابناء الشعب العراقي الى عدم الانجرار وراء تلك المخططات الرامية الى تمزيق اللحمة الوطنية مطالباً الجهات الامنية الاسراع في الكشف عن الجناة وتوفير الحماية اللازمة لأبناء المحافظة عموماً ورجال الدين الافاضل خصوصاً.