جبا - متابعة:

نفى ممثل مفوضية شؤون اللاجئين للامم المتحدة  ، نيل رايت ، الانباء عن سحب الاقامة من اللاجئين والمقيمين العراقيين في السويد".

ويتعرض اللاجئون العراقيون في السويد الى عمليات قتل وابعاد قسري من قبل السلطات في ذلك البلد ، وابرزها حادثة مقتل اللاجئ العراقي من اهالي محافظة البصرة ، محسن جواد محسن ، في مدينة مالمو السويدية من قبل مجهولين بعد ضربه بمطرقة حديدية على راسه ولاذوا بالفرار". 

  وذكر مصدر نيابي في تصريحات صحفية ان "لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب العراقي استضافت اليوم المسؤول الأممي الذي نفى خلال الاجتماع مثل هذه الانباء".  

وأكد رايت بحسب المصدر انه "أبلغ اللجنة بان العراقيين في السويد وباقي دول الاتحاد الاوربي يتمتعون بالحقوق كباقي الجاليات والمقييمن الاجانب".  

وكانت انباء اشارت الى نية السويد سحب الاقامة من العراقيين ومحاولة تسفيرهم الى العراق.