جريدة صوت البصرة/خاص

كشف عضو  اللجنة الامنية في مجلس محافظة البصرة مجيب الحساني عن تقديم مشروع قرار من قبل اعضاء مجلس المحافظة لمعاقبة مطلقي العيارات النارية العشوائية".

 

 

وقال "الحساني لجريدة صوت البصرة الالكترونية" ان هذا القرار يأتي بعد الظاهرة الغير الحضارية التي يقوم بها البعض من المتخلفين اثناء بطولات كرة القدم وخصوصا في مبارة المنتخب العراقي وبعد فوز المنتخب العراقي على ايران حيث ذهب ضحية الاطلاقات بعض الابرياء من المدنيين في المحافظة".

واضاف"ان القرار يتضمن سجن كل من يطلق النار مدة ستة اشهر او سنة كاملة ويعاقب بمبلغ مائة وخمسين مليون دينار عراقي ويؤسس صندوق يسمى بصندوق التعويضات يوضع فيه غرامات مالية التي يتم جبايتها من الذين يطلقون العيارات النارية ".

ولفت"ان الاموال التي تجمع توزع على عوائل ورثة المقتولين والجرحى جراء اطلاق العيارات النارية العشوائية مشيرا ان المبلغ الذي يعطى لكل عائلة قتيل 75 مليون دينار عراقي و25 مليون لكل جريح .